من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

سفن كسر الحصار عن غزة تصل ميناء “كيل” الألماني (صور)

سفن كسر الحصار عن غزة تصل ميناء “كيل” الألماني (صور)

أعلن رئيس اللجنة الدولية لكسر الحصار عن غزة، زاهر بيراوي، عن وصول سفن كسر الحصار عن غزة إلى ميناء مدينة “كيل” في ألمانيا.

ولفت بيراوي أن السفن ستبقى هناك حتى صباح غد الجمعة حيث ستتابع إبحارها الى محطتها التالية وهي ميناء مدينة Wilhelmshafen الألمانية وبعد ذلك ستكون وجهتها هولندا حيث تصل ميناء أمستردام مطلع الشهر القادم .

Posted by ‎اللجنة الدولية لكسر الحصار عن غزة‎ on Thursday, May 24, 2018

Posted by ‎اللجنة الدولية لكسر الحصار عن غزة‎ on Thursday, May 24, 2018

Posted by ‎اللجنة الدولية لكسر الحصار عن غزة‎ on Thursday, May 24, 2018

 

 

 

و كانت انطلقت من ميناء العاصمة الدنماركية كوبنهاغن صباح الثلاثاء الماضي سفن كسر الحصار التي ينظمها تحالف أسطول الحرية الدولي.

و أوضحت اللجنة الدولية لكسر الحصار عن غزة، في بيان لها أن السفن “ستبحر تحت شعار “الحق في مستقبل عادل لفلسطين”، في المحيط الأطلسي، ومن ثم عبر البحر الأبيض المتوسط في رحلة تستغرق شهرين”.

 ونوهت أن السفن “ستتوقف خلال تلك الرحلة في العديد من الموانئ الأوروبية، حيث تقام الفعاليات التضامنية مع قطاع غزة ومسيرات العودة الكبرى”.

و أشارت إلى أن تحالف أسطول الحرية، يتكون من عدد من المنظمات التضامنية من؛ أمريكا، وكندا، وجنوب أفريقيا، وماليزيا، والسويد، والنرويج، وإسبانيا، وإيطاليا وفرنسا بالإضافة الى منظمة IHH التركية واللجنة الدولية لكسر الحصار عن غزة؛ التي يغطي نشاطها دول العالم العربي والإسلامي والعديد من دول العالم الغربي.

 

و ذكرت اللجنة، أن السفن تحمل على متنها عددا من النشطاء الدوليين الذي يسعون إلى كسر الحصار عن قطاع غزة، موضحة أنه “تم إطلاق اسم “العودة” على أكبر تلك السفن واسم “الحرية” على السفينة الثانية ، بينما أطلق اسم “فلسطين” و “ماريد” على القاربين الشراعيين اللذين يرافقانهما في جزء كبير من الرحلة”.

و من بين المشاركين على متن هذه السفن في الجزء الأول من رحلته الطويلة، الناشطة الكندية هيذر ميلتون لايتنينغ، والأكاديمي الماليزي الدكتور إسماعيل نازيري، وهو رئيس حملة المقاطعة BDS في ماليزيا، وكذلك قمر الزمان الرئيس التنفيذي لمؤسسة “ماي كير” الماليزية، وتشارلي أندرياسون من السويد وإليزابيث موراي من الولايات المتحدة..

و كذلك الناشطة السويدية كارين سانفريدسون، والناشطة اليهودية الإسبانية زوهار تشامبرلين ريجيف، ومايكل غرونر ، وهو مواطن دنماركي وعضو مجلس بلدي في مدينة بيرغن بالنرويج.. وآخرون، وفق ما ذكرته اللجنة.

نبذة عن الكاتب

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *