من فضلك اختار القائمة العلويه من القوائم داخل لوحة التحكم

تعرف على المهندس الفلسطيني”فادي البطش” الذي اُغتيل في ماليزيا

تعرف على المهندس الفلسطيني”فادي البطش” الذي اُغتيل في ماليزيا

أعلنت الشرطة الماليزية عن اغتيال الأكاديمي الفلسطيني فادي البطش، بـ “إطلاق نحو 10 رصاصات عليه، أثناء توجهه إلى أحد المساجد القريبة من منزله في العاصمة كوالالمبور، لأداء صلاة الفجر”

ونقلت وكالة الأنباء الوطنية الماليزية “برناما” (السبت) عن مازلان لازيم، قائد شرطة كوالالمبور قوله “أطلق شخص أو اثنان كانا يستقلان دراجة نارية النار على الأكاديمي الفلسطيني (35 عاماً) أثناء سيره على ممر المشاة عند السادسة صباح اليوم بالتوقيت المحلي (الجمعة 22: 00 ت.غ)”.

وقالت وسائل إعلام عبرية، إن البطش، “مهندس في حماس وخبير طائرات بدون طيار”، في إشارة إلى وجود دور للموساد في حادثة الاغتيال.

وفي وقت سابق، اتهمت عائلة الأكاديمي الفلسطيني الموجودة في قطاع غزة، الموساد الإسرائيلي، بالوقوف خلف حادثة اغتيال.

وولد البطش الذي يعمل محاضراً في جامعة ماليزية خاصة، في مخيم جباليا للاجئين الفلسطينيين شمالي قطاع غزة، وهو متزوج وأب لثلاثة أطفال.

حصل على درجتي البكالوريوس والماجستير في الهندسة الكهربائية من الجامعة الإسلامية في غزة أواخر عام 2009، وعقب ذلك تمكن من الحصول على قبول الدكتوراه من جامعة “مالايا” الماليزية.

بعد حصوله على درجة الدكتوراه في الهندسة الكهربائية وتحقيقه إنجازات علمية، سرعان ما حصل على منحة خزانة الحكومية (Yayasan Khazanah 2016) كأول عربي، وهي الأولى في ماليزيا من حيث جودة المنحة ومن أفضل الجوائز العالمية.

وأعد الفلسطيني فادي خلال دراسته الدكتوراه في منحة “الخزانة” بحثاً حول رفع كفاءة شبكات نقل الطاقة الكهربائية باستخدام تكنولوجيا إلكترونيات القوى.

ونجح فعلياً في ابتكار جهاز يعتمد تصميمه على تكنولوجيا إلكترونيات القوى، ومن ثم توصيله بشبكة نقل الطاقة الكهربائية وتحسين كفاءة الشبكة بنسبة تصل لــ 18 %.

ويحقق البحث في حال تطبيق فكرته عدة فوائد أهمها تقليل الفقد في الطاقة (Power Losses) الذي ينتج عن عملية نقل الطاقة الكهربائية من محطات توليد الطاقة الكهربائية عبر خطوط النقل إلى المستهلكين، إلى جانب تحسين كفاءة شبكة نقل الكهرباء عموماً.

كما حقق البطش، إنجازات أكاديمية أخرى، منها نشر 18 بحثاً محكماً في مجلات عالمية، والمشاركة في أبحاث علمية محكمة في مؤتمرات دولية عقدت في عدة دول، والحصول على جائزة أفضل بحث في مؤتمر (Saudi Arabia Smart Grid conference SASG – 2014) والذي عقد في السعودية.

وإثر اغتياله، نشرت القناة العبرية العاشرة خبراً على موقعها الإلكتروني بعنوان “اغتيال مهندس حماس في ماليزيا”.

ونقلت القناة عن تنظيمات فلسطينية (لم تسمها) اتهامها لجهاز المخابرات الإسرائيلي “الموساد” بالوقوف خلف عملية الاغتيال.

من جهتها وصفت القناة العبرية الثانية، البطش بأنه “مهندس كهربائي وخبير في الطائرات بدون طيار في ماليزيا”.

فيما لفتت أنه “تردد لدى الأوساط الإسرائيلية، في الآونة الأخيرة، بأن ماليزيا تسمح بتجنيد وتدريب ناشطي حماس على أراضيها”.

وادّعت “أنه وفقا لتقارير (لم تحددها) فإن ناشطين من قوة خاصة لحماس تدربوا في ماليزيا على الطيران بالمظلات، استعدادا لتنفيذ هجوم في إسرائيل”، على حد زعمها.

وعادة لا يعترف جهاز الموساد بعملياته التي ينفذها حول العالم، فيما تجدر الإشارة أنه لا يوجد علاقات دبلوماسية بين إسرائيل وماليزيا.

ونعت حركة “حماس”، العالم الفلسطيني فادي البطش، وقالت في بيان لها: “تنعى حركة المقاومة الإسلامية حماس، ابنًا من أبنائها البررة، وفارسًا من فرسانها، وعالمًا من علماء فلسطين الشباب، وحافظًا لكتاب الله، ابن جباليا المجاهدة”.

المصدر: فلسطين الآن

نبذة عن الكاتب

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *