مراد الحطاب يحذر من خوصصة المؤسسات العمومية و من اتجاه المالية العمومية نحو المنطقة الحمراء في أفق 2019

مراد الحطاب يحذر من خوصصة المؤسسات العمومية و من اتجاه المالية العمومية نحو المنطقة الحمراء في أفق 2019

تونس-مغرب نيوز

الخبير الاقتصادي مراد الحطاب في تصريح تلفزي اليوم الاثنين 11 سبتمبر 2017،من خوصصة المؤسسات العمومية و اعتبارها جهازا يعطل مصالح المواطن من جهة و يثقل كاهل ميزانية الدولة لتراكم ديونها من جهة اخرى.

و كشف الحطاب أن الملفت للانتباه يتمثل في أن بعض الأطراف تسعى بشكل كبير إلى الاستيلاء على المؤسسات العمومية نظرا لوضعيتها الاقتصادية الصعبة، أن الإدارة هي ركيزة من ركائز الدولة تضمن حقوق المواطنين و تفرض احترام القانون وليس الهدف من وجودها تحقيق أرباح مالية وانما مهمتها الأساسية تتمثل في خلق توازن وتعديل السوق باعتبارها الذراع الأيمن للدولة في ارقي النظم الليبرالية في العالم.

كما أرجع الخبير الاقتصادي ارتفاع الأجور في الإدارات العمومية الى ضعف الناتج المحلي الإجمالي و تقلص ميزانية الدولة مقارنة بالمعايير الدولية مؤكدا أنه لا يمكن تغير واقع الأجور في الوظيفة العمومية بالمطلبية أو تسريح الموظفين الذين يصنفون اليوم في أغلب شرائحهم كفقراء وفقا لتقييم مكتب عمل الدولي.

من جهة أخرى وصف مراد الحطاب، الوضعية الحالية التي تتسم بها المالية العمومية بوضعية العجز القياسي باعتبارها تتراوح من 10 إلى 13 مليار دينار.

و أكد أنّ كل ما يَرِدُ سواء على مستوى الخطاب الرسمي أو غيره حول إمكانية تدارك العجز و حل مشاكل المديونية و إصلاح الإدارة في غضون سنتين يشكل أهدافا غير واقعية و غير قابلة للتحقق و ذلك بالرجوع الى تقارير صندوق النقد الدولي و البنك العالمي الذي يؤكد باستمرار تردي الوضعية و إمكانية دخول المؤشرات سنة 2019 المنطقة الحمراء.

نبذة عن الكاتب

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *