فاضل البلدي لمغرب نيوز : لم أطالب باستقالة الغنوشي و مقالي نشرته قبل مؤتمر النهضة في ماي

فاضل البلدي لمغرب نيوز : لم أطالب باستقالة الغنوشي و مقالي نشرته قبل مؤتمر النهضة في ماي

مغرب نيوز منية العيادي

 

نفى فاضل البلدي احد ابرز مؤسسي حركة الاتجاه الاسلامي والنهضة ـ وأحد الذين استقالوا منها في 1991 مع عبد الفتاح مورو ـ في تصريح لمغرب نيوز أن يكون طالب زعيم الحركة بالاستقالة من خلال تدوينة له في موقع فايس بوك .
وأوضح البلدي ـ الذي سبق له أن ترأس الحركة ومجلس الشورى فيها في الثمانينات ـ أن المقال الذي وقع ترويجه بكثافة و تأويله سبق له أن نشره قبل مؤتمر النهضة في ماي الماضي والدليل أن خاتمته تضمنت بالخصوص أنه “لا يزال هناك عمل كبير أمام حركة النهضة . ولن يكون المؤتمر القادم إلاّ فاتحة هذه المرحلة الجديدة”.
وكانت مواقع التواصل الاجتماعي ومصادر صحفية كثيرة نسبت الى فاضل البلدي تصريحا مثيرا تحت عنوان :” البلدي يدعو الغنوشي الى الاستقالة “.
وقد اكد القيادي المؤسس للتيار الاسلامي في تونس أن المقال المنسوب اليه هو فعلا تدوينة سابقة نشرها في صفحته على فايس بوك قبل حوالي 4 أشهر دعا فيها كوادر النهضة و مناضليها و قياداتها الى اعتماد جملة  من الاصلاحات من بينها ” أن تخرج حركة النهضة من الزعاماتيّة والمشيخيّة والمركزيّة الى حزب المؤسّسات : حقيقةً لا شعارًا”.
كما دعا نفس المقال الى تطوير مؤسسة رئاسة الحزب حول رئيسها حتى تتطور إلى ” مؤسّسة رئاسة تضمّ أفضل الكفاءات فتضمن بذلكالاس تمرارية والجدوى و تبتعد بالحركة عن شبح الفراغ أو الاستبداد أو التنافس غير المحمود”..

نبذة عن الكاتب

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *